من حقوق اليتيم في الإسلام               دواء الذنوب - الحلقة الثالثة                دواء الذنوب - الحلقة الثانية               (الحديث الثامن) النميمة               دواء الذنوب - الحلقة الأولى               التوبــــة               (الحديث السابع) الزنا               (الحديث السادس) الكذب .. حرمته .. أثاره .. أنواعه               (الحديث الخامس) الغيبة               ظواهر سلبية               
الدروس الفقهية» الحج
 
 
الدرس السادس - الحج - (تروك الإحرام - 3)
شبكة الحقيقة - 2012/10/07 - [عدد القراء : 60]
 

تروك الإحرام
8- إزالة شعر البدن:
لا يجوز للمحرم أن يزيل الشعر عن جسمه أو جسم غيره، ولا شيء عليه في سقوط الشعر حال الوضوء أو الغسل إذا لم يتعمد هو إزالته، وإذا أمرّ المحرم يده على رأسه أو لحيته فسقطت شعرة أو أكثر فليتصدق بكف من طعام .
9- التزين:
الأحوط وجوباً أن يجتنب المحرم والمحرمة عن كل ما يعد زينة عرفاً سواء كان بقصد التزين أم بدونه .. وهنا مسائل:
الأولى: إذا وضع الحناء على يديه ورجليه قبل الإحرام وبقي أثره إلى وقت الإحرام فلا إشكال عليه فيه.
الثانية: يجوز التختم في حال الإحرام لا بقصد الزينة كما إذا قصد به الاستحباب الشرعي أو التحفظ على الخاتم من الضياع أو إحصاء أشواط الطواف به ونحو ذلك وأما لبسه بقصد الزينة فالأحوط وجوباً تركه .
الثالثة: يحرم على المرأة المحرمة لبس الحلي للزينة بل الأحوط أن تترك لبسها إن كان زينة وإن لم تقصدها ، ويستثنى من ذلك ما كانت تعتاد لبسه قبل إحرامها لكنها لا تظهره لزوجها ومحارمها من الرجال على الأحوط الأولى.
10 – تدهين البدن:
يحرم الإدهان على المحرم سواء كان الدهن مما فيه رائحة طيبة أو مما ليس فيه رائحة طيبة وسواء كان بالدهون التي تستخدم للزينة أم غيرها ، ويجوز للمحرم استعمال الأدهان غير طيبة الرائحة للتداوي وكذلك يجوز له استعمال الأدهان ذات الرائحة الطيبة عند الضرورة ولكن الأحوط وجوباً حينئذٍ أن يكفر بشاة .
11- قتل هوام الجسد:
لا يجوز للمحرم قتل القمّل ، وكذا لا يجوز له إلقاؤه من جسمه أو ثوبه على الأحوط، وإذا قتله أو ألقاه فالأحوط الأولى التكفير عنه بكف من الطعام ، أمّا البق والبرغوث وأمثالهما فالأحوط عدم قتلها إذا لم يكن هناك ضرر يتوجه منها على المحرم .
12- الإكتحال:
لا يجوز للمحرم الاكتحال إذا عدّ زينة ، وكذا تخطيط الجفون كما تفعله بعض النساء للزينة ، ولا فرق في ذلك بين اللون الأسود وغيره .
13- تقليم الأظافر:
يحرم على المحرم تقليم الأظافر ، ولا فرق في ذلك بين أظفار اليدين أو الرجلين ولا بين قص تمامها أو بعضها ولا بين قصها أو تقليمها أو قلعها ، وسواء كان ذلك بالمقص أو بالمقراض أو بالسكين أو بأي وسيلة أخرى .
وهنا مسألة:
يجوز للمحرم أن يقص ظفره إذا دعت الضرورة لذلك أو يتأذى لبقائه كما إذا انكسر بعض ظفره وتألم من بقاء الباقي.
14- إخراج الدم من البدن:
الأحوط وجوباً أن لا يقوم المحرم بعمل يوجب خروج الدم من بدنه إلاّ لضرورة .
وهنا مسائل:
الأولى: يجوز الاستياك وإن لزم منه الإدماء.
الثانية: يجوز الحق بالإبرة حال الإحرام إذا كان لضرورة .
الثالثة: يجوز قلع الضرس للضرورة وإن لزم منه الإدماء.
15- الفسوق:
ويشمل الكذب والسب والمفاخرة المحرّمة – وإن كان محرّماً في جميع الأحوال- إلا أنّ حرمته مؤكدة في حال الإحرام.
والمقصود بالمفاخرة : التباهي أمام الآخرين بالنسب أو المال أو الجاه وما أشبهها وهي محرمة إذا كانت مشتملة على إهانة المؤمن والحط من كرامته ، وإلا فلا بأس بها ولا تحرم لا على المحرم ولا على غيره.
16- الجدال:
الجدال مع الآخرين إذا كان مشتملاً على الحلف بلفظ الجلالة فهو محرّم على المحرم كما إذا قال حال المنازعة مع الآخرين ((لا والله)) أو ((بلى والله)).
 
شارك بتعليقك حول هذا الموضوع
الاسم
التعليق
من
أحرف التأكيد Security Image
 
جميع التعليقات خاضعة للمراقبة ، تجنباً للمشاركات الهدامة !